Top

الامتثال ومكافحة غسل الأموال

بيان الالتزام ومكافحة غسل الأموال
نحن، في البنك السعودي الفرنسي، نؤمن أن الالتزام هو مسؤولية الجميع في المنظمة. وانسجاماً مع مهمة البنك المتمثلة في خلق ثقافة متينة للالتزام ومكافحة غسل الأموال، فإن البنك يضمن أن المنشأة بأكملها - من مجلس إدارة و إدارة عليا وموظفين و فروع - تتوافق باستمرار مع القوانين والقواعد واللوائح والمعايير المعمول بها.

وتضمن الإدارة العليا للبنك أن يكون برنامج الالتزام محدداً بشكل جيد وأن يتم حل مشاكل الالتزام على وجه السرعة، ويحدد هذا البرنامج الأنشطة المخطط لها، وتحديد مخاطر الالتزام، والتقييم، واختبار الالتزام والتدريب على المسائل المتعلقة به.

ويشرف مجلس الإدارة عليه من خلال برنامج الالتزام، وتضمن الإدارة التزام جميع الموظفين والفروع بمعايير التزام للبنك.

بيان مكافحة غسل الأموال
يعتبر غسل الأموال تهديداً رئيسياً للمجتمع الدولي للخدمات المالية. فإن تخفيف مخاطر غسل الأموال يلعب دوراً هاماً في مساعدة مؤسسة النقد العربي السعودي (ساما) -البنك المركزي للمملكة العربية السعودية- على تحقيق أهدافها المتمثلة في الحفاظ على ثقة السوق وتعزيز والحفاظ على الكفاءة والشفافية والنزاهة للقطاع المالي السعودي. كما يهدف إلى ردع المجرمين عن استخدام منتجات وخدمات وشبكة فروع البنك السعودي الفرنسي لغسل عائدات جرائمهم.

وفي هذا الصدد، يلتزم البنك بمكافحة غسل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب من خلال اعتماد سياسات وإجراءات ونظم وضوابط ملائمة والحفاظ عليها.

كما أننا نؤمن إيماناً راسخاً بأن التدابير الصارمة لـ"اعرف عميلك" هي ذات أهمية خاصة للسلامة والعناية الواجبة، لأنها تساعد على حماية صورة البنك من خلال تقليل احتمال أن يصبح وسيلة أو ضحية لجريمة مالية وبالتالي تضرر سمعته.

ولذلك، فإن سياسة البنك السعودي الفرنسي في مجال معرفة العملاء تعمل بشكل مستمر على نحو يجعلنا نخدم فقط العملاء الذين يمكن أن تكون مصادر تمويلهم منطقية، وبالتالي عرقلة استخدام بنكنا كوسيلة لتنظيف الأموال غير المشروعة والمساس بنزاهته.

وتقع مسؤولية هذه المهمة على عاتق كل فرد في البنك، وخاصة عند النظر في قبول العميل قبل الدخول في علاقة، وعند التعامل مع أعمال كل عميل خلال فترة العلاقة.

برنامج مكافحة غسل الأموال لدينا
قام البنك السعودي الفرنسي بوضع والمحافظة على سياسة عالمية لمكافحة غسل الأموال تهدف إلى التأكد من التزام البنك وجميع فروعه والشركات التابعة له بالقوانين والأنظمة والقوانين السارية المتعلقة بمكافحة غسل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب.

ولذلك يحافظ البنك السعودي الفرنسي على برنامج مكافحة غسل الأموال الذي ينص أساساً على ما يلي:
  • إجراءات مكافحة غسل الأموال المصممة لتنفيذ برنامج "اعرف عميلك" وأنظمته لضمان بذل العناية الواجبة المناسبة، وتعزيزها عند الضرورة، بما في ذلك الحصول على الوثائق المطلوبة والحفاظ عليها، ليتم فتحها وتحديثها حسب الاقتضاء، خلال دورة علاقة العميل.
  • تعيين مسؤول عن مكافحة غسل الأموال، يتولى مسؤولية تنسيق ورصد الالتزام اليومي بسياسة مكافحة غسل الأموال والقوانين والأنظمة واللوائح المعمول بها
  • ممارسات حفظ السجلات والتقارير وفقاً لسياسة مكافحة غسل الأموال والقوانين والقواعد واللوائح المعمول بها
  • النظم المناسبة وأساليب مراقبة المعاملات والعلاقات الحسابية لتحديد النشاط المشبوه المحتمل
  • الإبلاغ عن الأنشطة المشبوهة إلى السلطات المختصة وفقاً لسياسة مكافحة غسل الأموال والقوانين والقواعد واللوائح المعمول بها
  • التدريب المستمر للموظفين المناسبين فيما يتعلق بمسائل مكافحة غسل الأموال و مكافحة تمويل الإرهاب ومسؤولياتهم الالتزامية
  • اختبار مستقل للتأكد من تنفيذ برنامج مكافحة غسل الأموال، والحفاظ عليه بشكل مناسب
سجل لتصلك اهم عروضنا