لمحة عن البنك

 shaking hands1

تأسس البنك السعودي الفرنسي، كشركة مساهمة سعودية، بموجب المرسوم الملكي رقم م/ 23 الصادر بتاريخ 4 يونيو 1977م .

 

شراكة عالمية

يرتبط البنك السعودي الفرنسي بشراكة إستراتيجية مع كريدي أجريكول بنك التمويل والاستثمار ، الذي يمتلك 31.1% من رأس مال البنك ويعتبر أحد الأعضاء البارزين في مجموعة كريدي أجريكول، الذي كان أول بنك يؤسس في فرنسا، ويعد واحدا من أكبر سبعة بنوك عالمية في منطقة اليورو من حيث الحجم الإجمالي لحقوق المساهمين، كما يبلغ رأس المال 9،040،178،750 ريال سعودي كما في مارس 2012

 

الأهداف

تتمثل أهداف البنك السعودي الفرنسي في تقديم كافة أنواع الخدمات المصرفية التجارية للعملاء المحليين والدوليين، ونسعى إلى تكوين علاقات عمل وثيقة وطويلة المدى مع كافة العملاء واكتساب ولائهم من خلال تقديم الخبرات المصرفية المتميزة والحلول المالية المبتكرة.  

 

انتشار مدروس

يقع مركزنا الرئيسي في مدينة الرياض، ولدينا ثلاثة ادارات اقليمية في كل من جدة والرياض والخبر بالاضافة الى :

  • 83  فرعاً و 19 فرعاً نسائياً و5 فروع فرنسي كونكشن فروع الخدمة الذاتية .
  • 595 جهاز صراف آلي ، بما في ذلك أجهزة الإيداع النقدي.
  • 6102 من أجهزة نقاط البيع في كافة مدن المملكة بينما بلغ مجموع نقاط البيع للتجار 7735.

وصل عدد موظفين البنك السعودي الفرنسي في تاريخ 31/12/2013م الى 2660 موظف .

 

النشاط الاجتماعي

 بصفته عضواً فاعلاً في المجتمع، يدعم البنك الجهود الحثيثة للحكومة السعودية في برامج الإصلاحات الاقتصادية والتنمية المحلية الرامية إلى تدعيم الاقتصاد وتعزيز رفاه المجتمع .، كما يرتبط مع وزارة الشؤون الاجتماعية بمذكرة تعاون لدعم برامج وأنشطة الوزارة وتوحيد جهود العمل الخيري  وتوجيه التبرعات والمساعدات التي يقدمها البنك من خلال الوزارة، والتنسيق بشأن توزيعها، والمشاركة في الحملات الإعلامية الهادفة إلى التوعية الاجتماعية. كما تهدف المذكرة إلى تبادل الأفكار بشان العمل الخيري، ومدّ جسور التعاون بين الجهتين في إطار مشاركة القطاع الخاص ومؤسساته في دعم جهود القطاع العام.

 

موقع ريادي

لقد حقق البنك نمواً متواصلا على مر السنوات ، مما أسهم في دعم قوته المالية وموقعه الريادي في السوق السعودي ، وجعله يتبوأ مركزاً متقدماً، كأحد المؤسسات الوطنية الحديثة والفاعلة ، والمؤهلة تماما لمواجهة تحديات المستقبل، وفي مجال الخدمات المصرفية الإسلامية فان البنك السعودي الفرنسي قطع شوطاً كبيراً في تطوير منتجات وفروع وخدمات تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية وتقديم منتجات بديلة لمعظم المنتجات التقليدية في مجال الخدمات المصرفية للشركات والأفراد وخدمات الاستثمار والأسواق العالمية ، كما أن البنك السعودي الفرنسي يلعب دوراً قيادياً في تقديم خدمات المشاركة والإجارة والتورق لعملائه من الشركات

 

الأرباح

حقق البنك السعودي الفرنسي دخل صافي بلغ 2,406 مليون ريال سعودي للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2013، كما بلغ العائد على السهم مبلغاً وقدره 2.66  ريال سعودي للعام 2013.

 

لمزيد من المعلومات المالية تفضل بزيارة الرابط  الشؤون المالية .